Arabic(الجزائر)Hebrew (Israel)English (United Kingdom)

Desert Embroidery

THE ASSOCIATION FOR THE IMPROVEMENT OF WOMENS STATUS, LAKIA

النساء العربيات في النقب : تطريز الباديه نموذج رائد لتمكين المرأة

لعل ما يخطر على بال اي شخص عندما ينوي زياره النقب هي الجمال, الخيام والنساء باللباس البدوي المطرز ورمال الصحراء الحاميه ...الصوره الرومانسية لم تعد تمت للواقع بصله وتختصر حياة  مجتمع في بعض الاطر الضيقه واحيانا الفارغه من مضمونها الاجتماعي والسياسي والثقافي.

عرب النقب والمراء العربيه البدويه يعانون التحديات العديده السياسيه الاجتماعيه والاقتصاديه تعود الى الى ثلالث اسباب مركزيه:

-          يعتبر عرب النقب جزء من الاقليه الفلسطينيه في اسرائيل حيث التمييز العنصري وعدم مساواة الحقوق وواقع عدم الاعتراف بحقهم التاريخي على ارضهم والقرى غير المعترف بها وشح الخدمات الصحيه والاجتماعيه وغياب لبنيه التحتيه مثل الكهرباء والماء

-          يعيش عرب النقب في منطقه جغرافيه مهمشه من قبل الحكومه سياسيا اقتصادديا وهذا يتمثل في عدم الاستثمار في النقب والتعامل نعه على انه الساحه الخلفيه" وبذلك فلا فرص عمل ولا مصانع

-          يمر عرب النقب في مرحله انتقاليه قسريه فرضتها اسرائيل عليهم هدفها "توطين " البدو وتركيزهم على حد ادنى من الارض هذه المرحله افرزت العديد من التحديات والصراعات الاجتماعيه والسياسيه

يسكن في النقب اليوم 200,000 عربي 50% منهم يعيش في البلدات السبع 20% في قرى ابو بسمه 30% ما زالوا يعيشون في القرى غير المعترف بها

واقع المراءة العربيه في النقب

المراءة العربيه في النقب هي جزء من المجنمع وعليه فان الواقع الذي يعيشه المجتمع هو واقعها الا انها بالاضافه الى ذلك تقبع تحت عبئ التحديات الاجتماعيه والاقتصاديه وتعتبر معاناتها مضاعفه.

محاور التحديات التي تتعامل معها المراءه العربيه في النقب:

المحور السياسي: المراءه العربيه في النقب هي جز من المجتمع الفلسطيني في البلاد  وعليه فجميع الممارسات التي تمارس ضد المجتمع الفلسطيني واقعه على المراء ه باشد حده لانها اول من يدفع ثمنها.

المحور الاجتماعي: المراة العربيه في النقب هي جزء من مجتمع ذكوري بعض قيمه عاداته وتقاليديه تهمش وتضطهد المراءة ولا ترى في مساواة حقوقها مع الرجل حق طبيععي للمراء على العكس فهناك النساء اللواتي ما زلن يحمن من التعليم ومن اختيار شريك حياتهن وفي حالات الطلاق حرمتنهن من حضانة اطفالهن ومن العمل وكسب عيشهن بكرامه .

المراءه العربيه في النقب دورها في المضي والحاضر:

بالرغم من ذكوريه المجتمع الا ان حياة الباديه وفرت للمراء مكانه منتجه وشريكه وربما يعود ذلك الى قساوة ظروف الحياة في الصحراء والتي فرضت على الرجل والمراء اخذ دور ناشط في الحييز العام والييز الخاص للتغلب على تحديات ىالحياة اليوميه. دور المراءه في الماضي لم يقتصر على تربية الاولاد الاعمال المنزليه بل احتلت المرأة مكانة رئيسية في المجتمع البدوي. لقد رعت الماعز والخراف, جلبت  الماء من الآبار, اعتنت بالخضراوات في ارض العائلة, علمت الأولاد , تقاليد عشيرتها وديانتها الإسلامية, نسجت وطرزت ملابس العائلة, والاهم نسجت وبنت خيمتها وبذلك تكون المراءه قد قامت بدور اقتصادي اجتماعي وسياسي كونها منتجه فرضت على الرجا اشراكها في اتخاذ القراترات في جميع مجالات الحياه. اضافه استمتعت المراءه بحياه اجتماعيه وفرت لها التجول بحريه في محيط الباديه واللقاء بنساء من قبائل اخرى عند بئر الماء او في المرعى مما وفر لها فرصو تبادل الخبره والمعرفه وبناء شبكة علاقات اجتماعيه.

 

 

مع الانتقال القسري والتوطين, انتقلت المرأة البدوية من الحييز الواسع إلى الجدران الأربعة لبيتها . مهامها التقليدية تبدلت مع تلك المتعلقة بربة المنزل. دعمها الاقتصادي لعائلتها تلاشى مع فرصها لحياة اجتماعية واموقومات انتاجها صودرت  وبذلك لم تعد شريكه في الانتاج واصبحت مستهلكه اتكاليه وبذلك فقدت دورها السياسي والاقتصادي

 

تطريز الباديه نموذج تمكيني للتعامل مع تحديات المراءه

ايمانا من بان المسار للنميه والتمكين الاجتماعي يجب ان تقودة النساء بانفسهن منطلقات من واقع التحديات معتمدات على قدراتهن الذاتيه فقد قامت جمعية نساء اللقيه التي تاسست عام 1986 كمبادره نسائيه الاولى من نوعها في النقب لتشكل عام 1992 اول جمعيه رسميه نسائيه تعتني بقضايا المراءه والمجتمع السياسيه الاجتماعيه والاقتصاديه .

حيث قامت الجمعيه بتاسس مشروع تطريز الباديه فيقرية اللقية شمالي النقب عام 1992 ليكون اول مشروع للجمعيه في مجال التمكين الاقتصادي والذي يهدف الى :

-          تحويل مهاره التطريز الى صنعه مهنيه

-          توفير فرص عمل للنساء اللواتي لم تسنح لهن فرص للتعليم الرسمي والانخراط في العمل

-          تدعيم وتعزيز الموروث الثقافي والتقليدي الممثل بالتطريز ليعزز نفسية وهويه المراءه ويصيح مصدر فخر واعتزاز

 

مشروع تطريز الباديه يحافظ ويطور مهارات التطريز التقليدي, يمكن وينمي المراءه ويعم ثقتها  بنفسها.

قام المشروع بتدريب أكثر من 160 حرفيا حتى اليوم ويتم إنتاج أكثر من 40 منتجا. وتشارك في المشروع نساء من قرية اللقيه والقرى غير المنعترف بها المجاوره.

من خلال المشروع تمر كل مشتركه في المسار التالي:

*ورشات للتمكين الذاتي

*محاضرات توعيه وتوسيع افاق للمعارف الجديديه

*برنامج اجتماعي يتضمن جولات تعلميه وترفيهيه وزيارات لجمعيات نسائيه في البلد والعالم

 

كيف يعمل التطريز البدوي؟

تشارك النساء المشروع من البيت وذلك من خلال ساعات الفراغ وياتين بالمنتوج إلى مركز الجمعيه  مرة في الأسبوع حيث يتم توفير المواد الخام التطريزية, وورشات تدريب. تركز المنتوجات لددى مجموعه من النساء مسئولة عن تصميم المنتج مراقبة جودة البضاعة المنتهية وتغليفه. وتعمل مجموعه اخرى من النساء تسويق المنتجات.

يقوم الطاقم الاداري في الجميعه باداره المشروع وتسويق المنتوجات

تستلم العاملات معاشهن شهريا وبشكل ثابت وتتكفل الجميعه بتسويق المنتوجات من خلال خيمة الاستضافه التقليديه في مقر الجمعيه.

 

أين يمكن لي أن احصل على منتوجات تطريز الباديه ؟

منتوجات التطريز تتكون من تشكيلة لمواد الديكور, وتشمل أغطية الوسادة, الحقائب اليدوية وحقائب المستحضرات التجميلية, زينه للحائط, وملابس مطرزه وشالات بالضافه الى شراشف طاولات . كل هذه القطع تباع في دكانةفي مقر الجمعيه في اللقية .( رابط) أضف الى ذلك, يمكن طلب المنتجات من خلال القائمة (رابط) في موقعنا. نقاط بيع أخرى تشمل بيت الفن بئر السبع (رابط).

 

هل يقوم التطريز البدوي بإنتاج أي شيء اخر؟

نعم. عدد من النساء من الجمعية تدربن على صنع الجواهر وقمنا بإضافة الجواهر البدوية ( رابط إلى الفهرس) إلى خط الإنتاج.

 

نحن اعضاء مع دوعارت لكيبوتس كفار ماساريك لإبداع منتجات ديكور البيت والمكتب للجمع بين الورق المدور من جديد والتطريز . (رابط)

www.duart.co.il/HTMLs/galleryB.aspx?C2017=132628BSP=13258

 

YOU ARE HERE: الصحراء التطريز تمكين المرأة